عائد إلى حيفا > اقتباسات من رواية عائد إلى حيفا

اقتباسات من رواية عائد إلى حيفا

اقتباسات ومقتطفات من رواية عائد إلى حيفا أضافها القرّاء على أبجد. استمتع بقراءتها أو أضف اقتباسك المفضّل من الرواية.

عائد إلى حيفا - غسان كنفاني
تحميل الكتاب

عائد إلى حيفا

تأليف (تأليف) 4.3
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

  • كل دموع الأرض لا تستطيع أن تحمل زورقا صغيرا يتسع لأبوين يبحثان عن طفلهما المفقود

    مشاركة من Esraa Lubbad
  • انني اعرفها -حيفا - ولكنها تنكرني , هذه ال" لكن " المميتة .. الرهيبة .. الدامية .

    مشاركة من طلال
  • ان اكبر جريمة يمكن لأي انسان ان يرتكبها كائنا من كان، هي ان يعتقد و لو للحظة ان ضعف الآخرين و اخطائهم هي التي تشكل حقه في الوجود على حسابهم، و هي التي تبرر اخطاؤه و جرائمه....

    مشاركة من زاهية أحمد
  • 1. إنهم يقولون لنا: تفضلوا إنظروا كيف إننا أحسن منكم وأكثر رقيا عليكم أن تقبلوا أن تكونوا خُداما لنا معجبين بنا .

    2. بلى كان علينا ألا نترك شيئاَ.

    3. يبدو لى أن يكون مع إنسان رفيق له حمل السلاح ومات فى سبيل الوطن شيئا ثمينا لايمكن الإستغناء عنه .

    4. أن الإنسان هو فى نهاية الأمر قضية.

    5. هذا العالم الذى يسحق العدل بحقارة كل يوم.

    6. إننا حين نقف مع الإنسان فذلك شىء لا غلاقة له بالدم واللحم وتذاكر الهوية وجوازات السفر.

    7. ولكن متى تكفون عن إعتبار ضعف الآخرين وأخطائهم مجيرة لحساب ميزاتكم؟

    8. لقد أخطأنا حين أعتقدنا أن الوطن هو الماضى فقط أما خالد فالوطن عنده المستقبل.

    مشاركة من Walaa Morad
  • "لقد أخطأنا حين اعتبرنا أن الوطن هو الماضي فقط فالوطن هو المستقبل"

    مشاركة من Islam Ashraf
  • الدموع لا تسترد الضائعين ولا المفقودين ولا تجترح المعجزات! كل دموع الارض لا تستطيع أن تحمل زورقا صغيرا يتسع لأبوين يبحثان عن طفلهما المفقود.

    مشاركة من غسان القيسي
  • أتعرفين ما هو الوطن يا صفية ؟ الوطن هو ألا يحدث ذلك كله ...

    مشاركة من Esraa Lubbad
  • لقد أخطأنا حين اعتبرنا أن الوطن هو الماضي فقط .. فالوطن هو المستقبل

    مشاركة من فريق أبجد
  • "(فلسطين) بالنسبة له جديرة بأن يحمل المرء السلاح ويموت في سبيلها، وبالنسبة لنا، أنتِ وأنا، مجرد تفتيش عن شيء تحت غبار الذاكرة."

    مشاركة من Wessam Deweny
  • سألت: ما هو الوطن؟ وكنت أسأل نفسي ذلك السؤال قبل لحظة. أجل ما هو الوطن؟ أهو هذان المقعدان اللذان ظلا في هذه الغرفة عشرين سنة؟ الطاولة؟ ريش الطاووس؟ صورة القدس على الجدار؟ المزلاج النحاسي؟ شجرة البلوط؟ الشرفة؟ ما هو الوطن؟ خلدون؟ أوهامنا عنه؟ الأبوة؟ البنوة؟ ما هو الوطن؟ بالنسبة لبدر اللبدة، ما هو الوطن؟ أهو صورة آية معلقة على الجدار؟ أنني أسأل فقط.

    مشاركة من المغربية
  • أنا أحكي عن الحرية، الحرية التي هي نفسها المقابل!

    مشاركة من المغربية
  • الدموع لا تسترد المفقودين ولا الضائعين ولا تجترح المعجزات!

    مشاركة من Tabark Karim
  • وكنت أقول لنفسي:ماهي فلسطين بالنسبة لخالد؟ إنه لا يعرف المزهرية، ولا الصور، ولا السلم ولا الحليصة ولا خلدون، ومع ذلك فهي بالنسبة له جديرة بأن يحمل المرء السلاح ويموت في سبيلها.....

    مشاركة من Meemeewhaibi
  • أفتش عن فلسطين الحقيقية.فلسطين التي هي اكثر من ذاكرة،اكثرمن ريشة طاووس،اكثر من ولد،وأكثر من خرابيش قلم رصاص على جدار السلم.

    مشاركة من Meemeewhaibi
  • مرة تقولون ان اخطاءنا تبرر اخطاءكم، و مرة تقولون ان الظلم لا يصحح بالظلم اخر.. تستخدمون المنطق الاول لتبرير وجودكم هنا، و تستخدمون المنطق الثاني لتتجنبوا العقاب الذي تستحقونه.

    مشاركة من Rahma Moalla
  • الوطن هو ألا يحدث هذا كله يا صفية

    مشاركة من Sumaya Gowaily
  • " - أتعلمين ما الوطن يا صفية.. ؟

    الوطن ألا يحدث كل ذلك.. "

    مشاركة من Mohammed Elkhalfioui
  • اتعرفين ماهو الوطن يا صفية ؟ الوطن هو ألا يحدث ذلك كله

    مشاركة من Ãmĕl Îăb Ķãmő
  • حرب بالسلاح وحرب بالكلام، حرب في الجغرافيا وحرب في التاريخ!

    مشاركة من المغربية
  • وأدهشه-بينه وبين نفسه-كيف استطاع أن يسترد هدوءه بهذه السرعة. ولو قال له أي إنسان قبل خمس دقائق فقط أنه سيكون جالساً هناك بمثل هذا الهدوء لما صدقه، أما الآن فقد تغير كل شيء.

    مشاركة من المغربية
1 2 3 4
المؤلف
كل المؤلفون